8:47 صباحًا الإثنين 20 يناير، 2020

قصة ليلى والذئب مختصرة , من اروع قصص الاطفال ذات الرداء الاحمر

ليلي و الذئب من افضل قصص الاطفال انتشارا في العالم و هي من تاليف المؤلف الفرنسى

 

شارل بيرو و تبدا القصة بان هنالك بنت رائعة تدعي ليلي كانت تعيش مع و الدتها فى

 

قريه صغار و كانت تلقب بذات الرداء الاحمر نظرا لانها كانت تحب ان تلبس معطف لونة

 

احمر اهدتة اليها جدتها في عيد ميلادها – و في يوم من الايام احضرت امها كعكه و قالت

 

لها ارتدي معطفك و خذي سله الكعك و اذهبي الى جدتك لانها مريضه و بحاجة الى من

 

يرعاها فوافقت ليلي و اخذت سله الكيك و همت الى بيت جدتها و لكن استوقفتها و الدتها

 

قائله لها اذهبي مباشره الى بيت جدتك و عندما تصلى هنالك القي التحيه على جدتك

 

وكوني مهذبه معها و مطيعه فقالت لها ليلي لاتقلقي يا اماه سافعل ما تريدين و ذهبت

 

ليلي و عندما و صلت الى الغابه التي تسكن فيها جدتها راها الذئب فلم تشعر ليلي بالخوف

 

منة عندما راتة فاقترب الذئب من ليلي قائلا ما اسمك ايتها الصغيرة ردت عليه قائلة:

 

اسمي ليلي و يلقبني اهل قريتي بذات الرداء الاحمر فسالها الذئب الى اين انتي ذاهبة؟

 

فاخبرتة انها ذاهبه لجدتها المريضه و شكرتة و قالت له اتمني ان نصير اصدقاء

 

وفرح الذئب انه استطاع خداع ليلي و جعلها تثق به و قال لها اين تسكن جدتك فقالت:فى

 

بيت من الخشب موجود في احدث الغابه فاقترح عليها الذئب ان يتسابقا حتى بيت جدتها

 

وسارع الذئب بالتحرك الى بيت الجده و كذلك ليلي و لكنها خلال توجهها الى بيت جدتها

 

رات في كيفيةا ازهارا رائعة و هي عاشقه للزهور الملونه فارادت ان تحضر بعضا منها

 

الي جدتها المريضه و في خلال هذا كان الذئب ربما وصل الى بيت الجده و دق الباب

 

فردت الجده من الطارق فتنكر الذئب في صوت ليلي و قال للجده اني ليلي و خدع الجدة

 

ونام على فراشها بعد تهديدها باكلها لو تكلمت و دخلت ليلي و جدت جدتها نائمه و لكنها

 

ملامحها متغيره و هم الذئب ان ياكل ليلي و لكنها اسرعت الى الخارج تصرخ من الخوف

 

حتى سمعها الحطاب فاسرع اليها و هجم على الذئب و قتله بفاسة

 

قصة ليلي و الذئب مختصرة

من افضل قصص الاطفال ذات الرداء الاحمر

قصص ليلي و الذئاب مختصرة

 

 

صورة قصة ليلى والذئب مختصرة , من اروع قصص الاطفال ذات الرداء الاحمر

 

صورة قصة ليلى والذئب مختصرة , من اروع قصص الاطفال ذات الرداء الاحمر

 

 

 

 

87 views